تعرض مقر قناة الحوار في الليلة الفاصلة بين يومي السبت و الاحد 26 و27 ماي الى الاعتداء مما انجر عنه سرقة و اتلاف عديد المعدات التقنية.

تنقلنا على عين المكان اليوم الاثنين الى مقر القناة لمعاينة الاضرار و الاستماع الى رئيس تحرير قناة الحوار ايمن الرزقي,الذي اكد ان “هذا الاعتداء لم يكن بغاية السرقة فحسب خاصة و انه لم تكن المعدات المسروقة هامة امام حجم الاضرار التي لحقت بشاشات الحواسيب و غيرها و التي لم تسرق انما سعى المعتدون الى اتلافها بطريقة لا تترك مجالا للشك ان مشكلتهم الاساسية تتعلق بالخط التحريري للقناة.”

كما استعرض محدثنا مجموعة الاتهامات و التهديدات و الاطراف التي تقف وراءها و التي استهدفت القناة منذ مدة. و لمزيد التفاصيل المتعلقة بهذه الحادثة اعددنا لكم الروبرتاج التالي

تصوير : امين مطيراوي