على اثر ايقاف الصحفيين سفيان شورابي و مهدي الجلاصي و صديقة لهما فجر يوم الاحد من طرف قوات الامن بعد ان تم اقتحام خيمتهم على مستوى شاطئ قليبية و اقتيادهم اثر ذلك الى مركز الامن و تحرير محضر في الغرض بتهمة السكر في الطريق العام و المجاهرة به والاعتداء على الاخلاق الحميدة حسب ما ورد في محضر البحث,مثل اليوم الصحفي و الناشط سفيان شورابي ومن معه امام وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بنابل و قد توافد امام المحكمة عشرات الاصدقاء و الحقوقيين لمساندته

كما حضر عديد المحاميين و المحاميات الذذين عهدناهم اول من ينتصر للقضايا التي تمس المناضلين و الناشطين على غرار كل من عبد الناصر العويني و سعيدة قراش و بشرى الحاج حميدة و ليلى بن دبة و غيرهم.

الاجواء كانت متوترة في انتظار مثول سفيان و من معه امام وكالة الجمهورية الا انه و بمجرد اعلام المحاميين بخبر اخلاء سبيلهم عمت اجواء الفرحة امام قاعة المحكمة

كنا على عين المكان صباح اليوم الاثنين 6 اوت 2012 بالمحكمة الابتدائية بنابل و تابعنا لحظة بلحظة تطورات هذه القضية و اعددنا لكم التقرير المصور التالي

اعداد و تصوير : امين مطيراوي