بعد أن مرت ألمانيا باحد ابشع النظم الدكتاتورية في العالم، صارت اليوم ديمقراطية يقتدى بها في العديد من المجالات. كنت مع المؤرخ أحمد جدي بجانب حائط برلين، نمشي و نتأمل نهاية نظام صنع حائطا ليمنع المواطنين الألمان من مغادرة البلاد…

كنا في ما كان يسمى “بالجمهورية الألمانية الديمقراطية ” في شهر مارس 2012. سألت السيد أحمد جدي : “كيف يعرف الدكتاتور ؟ ” و كيف أعرف أنا المواطن البسيط لمن اصوت ؟” فكانت هذه اجابته