تصاعد الدّور الاسلامي في الحياة السياسيّة في تونس أو كما يحلو للبعض تسميته “الصحوة الاسلاميّة” يعيد الى جدول أولوياتنا الفكريّة كمسلمين يعيشون مخاضا سياسيّا و فكريّا و مجتمعيّا صعبا اشكاليّة موقع الاسلام في السياسة و المجتمع و جدليّة ديناميكيّة النّص و قدرتنا على سحبه على واقعنا المعاصر الاستثنائي في تحدّياته.

“نحو أفق اسلامي جديد, الرسالة – الشريعة – المجتمع” كتاب جادت به علينا قريحة الاستاذ و هو باحث و مفكّر تونسي مقيم ببلجيكيا.

الكتاب يأخذنا في رحلة استثنائيّة في تاريخ الفقه و التشريع في الاسلام منذ الفترة النبويّة وصولا الى العهد المعاصر. الرحلة أرادنا الكاتب أن نرافقه فيها بعيدا عن أي تصوّر مسبق و في منآ عن كل طرح دغمائي.

الأطروحة صريحة (ديناميكيّة الشريعة) لكن الرجل يعود بنا و بكل هدوء الى جل التيارات بدون محاولات مباشرة للدحض أو التبشير بل يقيّم جلها من نفس الزاوية (ديناميكية التشريع و مجالات اعمال العقل). الكتاب مراوحة بين السّرد التاريخي لمجمل التيارات و المذاهب و التحليل المنهجي لها.

الجزء الأوّل: التشريع الاسلامي, نشأته و تطوّره
الجزء الثاني: مصادر التشريع الاسلامي – مقاربة نقديّة
الجزء الثالث: مقولات, دعاوى و شعارات
الجزء الرابع: هل الشريعة ثابة أم قابلة للتطور؟
الجزء الخامس: الرسالة و الشعب أولا من أجل مقاربة بديلة
الخلاصة

الاستاذ رضا خالد ينطلق من أطروحة صريحة (يمكن استنتاجها من العنوان) و يعود بنا لبداية التشريع ليميك اللّثام على ما يعتبره المسار التاريخي الذي انتهى بدحض هذه الأطروحة.. خلال متابعة طرح الكاتب ننتبه الى فكرة يدرجها الرجل بذكاء بالغ: “العودة الى الأصل ينتهي بنا الى أطروحة معاكسة لما يبشّر به الأصوليين”. عبقريّة الطّرح تتلخّص في هذه النقطة التي يركّز عليها الكاتب لاثبات أطروحة ديناميكيّة التشريع و الحاجة اليوم لتصوّر مستحدث للفقه و التشريع.

يقف الهرم على رأسه و تتطلّب اعادته على قاعدته فحص تلك الخيوط المخبأة خلف الخطاب. انها خيوط تتحوّل بفعل القمع و التحجّر الفكري و التعصّب الى حبال تخنق كل نفس تحرّري. الاستاذ رضا خالد

حوار مع الاستاذ رضا خالد كاتب “نحو أفق اسلامي جديد, الرسالة – الشريعة – المجتمع”