دخل يوم امس الاربعاء مجموعة من طلبة كلية الحقوق و العلوم السياسية في تونس في اعتصام على خلفية عدم قبولهم في الماجستير,وتاتي هذه الحركة الاحتجاجية تزامنا مع عديد الحركات الاخرى في الجامعات التونسية لنفس هذا المطلب.

هذه المجموعة من الطلبة و على عكس التحركات المعهودة من هذا النوع لم تكن مؤطرة بنقابة الطلبة فهم طلبة مستقلون يرجوون ادارة كليتهم ان تتعامل بشفافية مع مطالب الماجستير و ان لا تحرمهم من حقهم في مواصلة الدراسة الجامعية,خاصة و انهم لاحظوا و انه حتى بعد الثورة فان ادارة الكلية لازالت تتعامل بطريقة غير شفافة و غير قانونية بالمرة مع المطالب و عليه فقد يتمتع طلبة على حساب طلبة بقبول المطلب عبر المحاباة.

تنقلنا على على عين المكان في الليلة الفاصلة بين الاربعاء 3 اكتوبر و الخميس 4 اكتوبر اين التقينا مجموعة من الطلبة المعتصمين ,واعددنا لكم الروبرتاج التالي