نظّم المحامون في تونس صباح اليوم الأربعاء 05 مارس وقفة احتجاجية بالزيّ الرّسمي أمام قصر العدالة بالعاصمة وبكلّ الفروع الجهوية للمطالبة بالحد من التجاوزات التي تطال بعضهم من طرف القضاء حسب تعبيرهم. وجاءت هذه الوقفة على خلفية الأزمة الأخيرة التي عرفتها العلاقة بين سلكي المحاماة والقضاء إثر قيام قاضي التحقيق الخامس بإصدار بطاقة إيقاف في حق المحامية فاطمة الماجري من أجل جريمة تحيل.

وقد عرفت القضية تطورات سلبية إثر قيام عدد من المحامين باقتحام مكتب القاضي المذكور مما دفع بالقضاة إلى الإضراب لمدة ثلاثة أيام وفتح تحقيق في حادثة الإعتداء بالعنف على القاضي من طرف خمسة محامين.

وقد رفع المحامون شعارات تنادي بوقف الإنتهاكات ضدّهم من طرف القضاة وهددوا باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لحماية أنفسهم كما عبّروا عن تكاتفهم وتضامنهم إزاء كل ما من شانه أن يمس بسلامتهم وسير عملهم، وأكّدوا أيضا استعدادهم للحوار مع الهيكل القضائية لحلّ الأزمة وتجاوز الإشكال.