رفيق نور بن كيلاني هو احد معتصمي القصبة وهو ايضا كما يقول كان له شرف تلاوة البيان الختامي لاعتصام القصبة 2 .

محدثنا قام في الفترة الاخيرة بعديد التصريحات في مختلف وسائل الاعلام اتهم فيها صراحة و بطريقة مباشرة رابطات حماية الثورة بممارسة العنف المنظم و بتشكيلهم لميليشيات تستهدف المجتمع التونسي برمته و الحساسيات السياسية.

كل ما اتى على لسان رفيق نور بن كيلاني في هذا الحوار يتحمل مسؤوليته هو و ما قمنا به هو فقط فتح مجال حر لهذا الشخص كي يعبر عن ارائه مدعما اياها بحجج و براهين يقول انه سيضمنها في ملف سيتوجه به للقضاء في القريب العاجل.

رابطات حماية الثورة اصبحت لغزا محيرا في الايام الاخيرة و فتحت المجال كي تكون موضوعا يستحق الاهتمام و المتابعة خاصة بعد ان اتهمتها عديد الاحزاب السياسية بممارسة العنف كما طالبت ايضا بحلها .

هذا و تجدر الاشارة ان الائتلاف المدني المكون حديثا قام بوقفة احتجاجية يوم الاحد الفارط 25 نوفمبر 2012 في نفس هذا الصدد و طالب بحل هاته الرابطات.

لمزيد التعمق في حيثيات هذه الاتهامات التي وجهها محدثنا رفيق نور بن كيلاني لرابطات حماية الثورة قمنا معه بالحوار التالي :

حوار و تصوير : امين مطيراوي
مونتاج : محمد عزيز بالزنايقية