تعديل وسائل الإعلام: دور الجمهور



يتناول هذا الشريط علاقة الجمهور بالإعلام وضرورة تشريكه في صناعة الخبر وفي تكريس التعديل الذاتي في المؤسسات الإعلامية وأهمية دوره من خلال ضرورة منحه مساحة تمكنه من التفاعل و إبداء الرأي ومناقشة المضامين الصحفية. وقد أعدّ مرصد أخلاقيات المهنة في الصحافة المكتوبة والإلكترونية التي بعثته النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بالشراكة مع منظمة أنتارنيوز ونواة، فضاء تشاركيا على موقعه وعبر وسائل التواصل الإجتماعي، لتمكين الجمهور من المساهمة في رصد الإخلالات المهنية المتعلقة بخطاب الكراهية وتغطية الإرهاب والنزاعات المسلحة.
تضمن التقرير الثاني للمرصد الذي تناول الفترة الممتدّة من 01 فيفري 2016 إلى غاية 31 مارس 2016، دراسة حول علاقة الجمهور بالإعلام تبيّن أهمية تحفيز وعي الجمهور بالمحتويات الصحفية وآليات تشريكه ودفعه نحو تبني ممارسات يومية للتحقق من الأخبار والتخلي عن دور المتلقي السلبي ليصبح مؤثرا فاعلا في مضمون المادّة الإعلامية.
كما تطرقت الدراسة إلى ضرورة تفعيل مجلس الصحافة. وهو هيكل مستقل عن الدولة، يمثل جهة تحكيم بين الصحفيين والجمهور، يبلور طلبات الجمهور ويحميه من تجاوزات وسائل الإعلام ويعمل على إحترام أسس المهنة الصحفية وأخلاقياتها.

التصنيف

Media