في 26 مارس 2018 دشَّن وزير الصحة عماد الحمامي وحدة جديدة لتعليب المياه تحت علامة ”برستين“، وقد صرح حينها الحمامي أن ”الحكومة ستدعم وتشجع كل من يريد الاستثمار في قطاع المياه في ولاية زغوان أو غيرها من المناطق“. علامة ”برستين“ المملوكة لشركة معز بوراوي التركي، تستغل بئرا عميقة محفورة في المنطقة الأثرية الرومانية معبد المياه، وبجانب الحنايا، وهي لا تبعد كثيرا عن مضخات الماء التابعة للشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه. وقد أعلن مالكوها أثناء التدشين، أنها ستنتج 8000 قارورة في الساعة و40 مليون قارورة في السنة، وقد عرفت طيلة الصائفة الفارطة اكتساحا للسوق المحلية رغم حداثتها.