يتواصل اعتصام ابناء الحوض المنجمي و اخر تطوراته نقلا عن اقوال المعتصمين حضور ميليشيات لارباك المعتصمين هذا و قد اكد ايوب عمارة المتواجد بالمكان على استعداد المعتصمين برد هؤلاء بكل الوسائل المتاحة.

من جهته اكد رئيس منطقة الامن بالمكان المتواجد ميدانيا انهم ضد حضور هذه الاطراف و سيحاولون التصدي لها ان وجدت,هذا الاخير مثل ايضا همزة الوصل بين المعتصمين من جهة ووزير التشغيل عبد الوهاب معطر من جهة اخرى و كان قد اعلم المعتصمين بان وزير التشغيل وافق على لقاء يجمع غدا الجمعة 27 افريل 2012 اربعة اشخاص من ضمنهم و الوزير للتباحث حول الحلول.

المعتصمون اكدوا انه في صورة ما لم تتم تسوية وضعياتهم والمتمثلة في التراجع عن القرار القاضي بعدم ادراجهم في القائمة النهائية للناجحين رغم وجود اسمائهم في القائمات الاولية فانهم سيلتجؤون الى التصعيد هذا و قدد هدد معظمهم بالدخول في اضراب جوع جماعي كخطوة اولى واذا تواصل تجاهل مطالبهم المشروعة فانهم سيقومون بانتحار جماعي امام وزارة التشغيل والتكوين المهني.
كنا ايضا على عين المكان واعددنا لكم التقرير التالي