نظمت اليوم الخميس 9 اوت 2012 مجموعة من مكونات المجتمع المدني و الاطراف السياسية وقفة احتجاجية امام المجلس التاسيسي في ساحة باردو.
و تلخصت اهم المطالب في المساواة بين الجنسين و تكريس و ضمان الحريات الفردية و العامة في الدستور القادم كما رفع المحتجون شعارات تندد بالتعويضات التي تنوي الحكومة رصدها للمساجين السياسيين و اعتبروا ذلك سرقة للمال العمومي الذي يبقى الشعب اولى به و احق.

المئات كانوا حاضرين لمساندة هذه الوقفة الاحتجاجية رغم حرارة الطقس
تنقلنا على عين المكان و اعددنا لكم الروبرتاج التالي:
متابعة و تصوير : امين مطيراوي