تناقلت المواقع الاجتماعية اليوم الخميس 13 سبتمبر 2012 في حدود الساعة الثانية و النصف بعد الزوال خبرا مفاده محاولة المدير العام المعين حديثا على راس دار الصباح لطفي التواتي دهس احد صحفيي نفس الدار على اثر خروجه من المراب.

اثر ذلك وصلنا خبر تحول هذا الاخير وهو الصحفي خليل الحناشيالى مستشفى شارل نيكول على اثر هذه الحادثة فتحولنا على عين المكان اين التقينا ايضا السيد : منتصر العياري عن النقابة الاساسية لدار الصباح و الذي كان شاهد عيان على الحادثة
و اعددنا لكم التقرير المصور التالي

صور و حوار : امين مطيراوي

مونتاج : محمد عزيز بالزنايقية