Rached Ghanouchi

التقى اليوم السيد مصطفى بن جعفر رئيس المجلس الوطني التاسيسي في مكتبه بمقر المجلس بالشيخ راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة .

و قد تباحث الطرفان في موضوع التحوير الوزاري المرتقب قصد وضع اللمسات الاخيرة .

و لئن رفض الغنوشي الاجابة على الاسئلة المطروحة من طرف الصحفيين بعد التنسيق مع الملحق الصحفي لرئاسة المجلس على ان يتم الاكتفاء بتصريح وحيد دون اسئلة للصحفيين الموجودين فان عامر العريض من جهته قبل الاجابة على اسئلتنا الا ان اجاباته كانت مقتضبة و لا تغني و لا تسمن من جوع .

الا انه اكد ان الحديث الذي دار بين الطرفان كان من اجل ايجاد صيغة توافقية بين التكتل و النهضة من جهة في التشكيلة الوزارية المرتقبة خاصة بعد ان صرح خليل الزاوية عن التكتل من اجل العمل و الحريات مؤخرا بان التكتل يطالب النهضة بالتخلي عن بعض الوزارات سواء لحلفائها في الترويكا او للاطراف السياسية التي ينتظر ان تعزز التشكيلة الحكومية .

و قال العريض في هذا الصدد : خليل الزاوية له ان يصرح كما يريد لكن نتائج الحوار هي التي ستعلن
كما تباحث الطرفان ايضا في موضوع تطعيم التشكيلة الوزارية القادمة باطراف سياسية اخرى غير مكونات الترويكا .

كنا على عين المكان و اعددنا لكم الروبرتاج التالي

متابعة و تصوير : امين مطيراوي
مونتاج : محمد عزيز بالزنايقية