بالتزامن مع وقفة إحتجاجيّة نظّمها مجموعة من المواطنين قبالة وزارة الدّاخليّة اليوم ندّدوا فيها بالعنف البوليسي الوحشي المسلّط بسليانة، جدّ إجتماع لنوّاب الكتلة الديمقراطيّة بوزير الدّاخليّة داخل الوزارة.

الهدف من الإجتماع كان تبليغ صوت ومطالب المواطنين بسليانة، هذا إلى جانب مساءلة الوزير حول إستعمال خراطيش الرشّ ضدّ المواطنين ومطالبته بإيقاف العمل به.

تنقلنا على عين المكان لرصد إنطباعات بعض النواب على إثر إنتهاء الإجتماع وأعددنا الروبورتاج المصوّر التالي:

متابعة و تصوير: قيس زريبة
مونتاج: عزيز بالزّنايقيّة