تنقل عدد من عاملات وعمال الحضائر بقفصة الى مقر الاتحاد العام التونسي للشغل بتونس يوم الاربعاء18 فيفري للنظر في ملفاتهم بعد ان تم ايقافهم عن العمل
.
بلغ عدد العاملات والعمال الذين تم ايقافهم عن العمل قرابة 61عاملة وعامل كلهم يعانون من ظروف معيشية قاسية وقد تم ادماجهم بسلك الحضائر في اطار مساعدة ذوي الحالات الاجتماعية الصعبة.

وقد عبر العمال والعاملات عن استنكارهم لهذا الايقاف المفاجئ عن العمل مطالبين بمعرفة اسبابه والنظر الستعجل في ملفاتهم من قبل سلط الاشراف.

هذا وقد بين حفيظ حفيظ الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل ان ملف اعوان وعمال الحضائر لا يزال متشعبا وان الاطار النقابي بصدد التفاوض لايجاد حلول جذرية.

دعا كذلك الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل الحكومة الحالية بان تتواصل وتلتزم بالاجراءات والاتفاقيات السابقة لتسهيل دراسة الملفات وتسوية وضعيات مختلف الاعوان والعمال بسلك الحضائر العاملين بمختلف الهياكل الادارية في كافة انحاء الجمهورية التونسية.