journee-colere-enseignants-tunisie

نفذت مدرسات ومدرسي التعليم الأساسي وقفة إحتجاجية وطنية يوم الجمعة 11 سبتمبر 2015 امام وزارة التربية بتونس العاصمة، تحت شعار “يوم الغضب 2 “.

وقد شاركت قرابة الألفين معلمة ومعلم في هذه الوقفة، بدعوة من النقابة العامة للتعليم الأساسي، للدفاع عن مطالبهم التي من أهمها مطلب المنحة الخصوصية المتعلقة بمشقة المهنة.

وقد إستنكر السيد إبراهيم الساعي، الكاتب العام للنقابة الجهوية بقفصة، تعلُّل وزارة التربية بالوضع الإقتصادي المتدهور الذي تعيشه البلاد، لعدم الإستجابة لمطلب المنحة الخصوصية، في حين أن عديد القطاعات تمتعت بهذه المنحة مشيرا إلى الأموال التي رصدت في بداية الصائفة لأصحاب النزل.

كما ندد السيد مستوري القمودي الكاتب العام للنقابة العامة للتعليم الأساسي بعدم تفعيل الإتفاقيات الممضاة مع وزارة التربية وبعدم دعوتهم للتفاوض. وانطلق المحتجون بعد الوقفة الإحتجاجية في مسيرة إلى ساحة الحكومة بالقصبة حاملين شعارات منددة بسياسة الوزارة.

هذا وقد أعلنت النقابة على قرار تنفيذ اضراب بيومين، يومي 17 و18 سبتمبر 2015، في صورة تواصل تنكّر سلطة الإشراف لمطالبهم وعدم تشريكهم الفعلي في برنامج إصلاح المنظومة التربوية.