المتلقي والإعلام: التفاعل المتبادل



في إطار الشراكة مع نواة، أسست النقابة الوطنيّة للصحفيين التونسيين بدعم من منظمة ”أنتر نيوز أوروبا“ منذ مطلع ديسمبر 2015 مرصد أخلاقيات المهنة الصحفية في الصحافة المكتوبة والإلكترونية. هذا البرنامج يعمل على رصد الإخلالات المهنية المتعلّقة بتغطية الإرهاب والنزاعات المسلّحة وخطاب الكراهية عبر تقارير دورية وومضات تحسيسية تهدف بالأساس إلى تعزيز التعديل الذاتي وتحفيز الوعي بمناقشة المعايير الأخلاقية و تشريك الجمهور في التفاعل بإبداء الرأي والمساءلة. بعد سلسلة من التقارير المكتوبة و المصورة حول رصد الإخلالات المهنية في الصحافة المكتوبة والالكترونية، تصدر هذه الومضة التحسيسيّة للتركيز على ضرورة بناء علاقة جديدة بين المتلقي والإعلاميّ. حيث يتجاوز الجمهور دوره التقليدي كباحث عن المعلومة إلى متفاعل مع الخبر ومساهم في عملية تطوير المضامين والتصدي للتجاوزات أو الأخطاء المهنية. يسعى مرصد أخلاقيات المهنة الصحفية إلى تشريك الجمهور في تطوير المضامين الإعلامية بالعمل على تنبيه كلّ من المتلقّي ووسائل الاعلام إلى التجاوزات في التعاطي مع الاخبار والمعلومات وترسيخ ثقافة المساءلة الاعلامية وتمكين الجمهور من طرح وجهة نظره فيما يقدّم من مواد وأخبار. إضافة إلى تعويد المتلقي على التحقق من المواد المنشورة والانتقال من التفاعل السلبي القائم على استهلاك الخبر إلى التفاعل الإيجابي الذي يجعله يلعب دور الناقد الفاعل في تعزيز آلية التعديل الذاتي حتّى تتمكن هيئات التحرير من تلافي الإخلالات المهنية.

التصنيف

Media