تحتل ولاية بن عروس المرتبة الثانية على المستوى الوطني من حيث عدد الإصابات بالفيروس، ب 1183 حالة منذ مارس 2020، منهم 1033 حالة لا تزال حاملة للفيروس و12 حالة وفاة و138 حالة شفاء حسب الموقع الرسمي لوزارة الصحة. يصنف المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة ولاية بن عروس (مع ولايات تونس الكبرى وسوسة والمنستير و26 معتمدية) كمناطق ذات خطورة انتشار مرتفعة.

منذ الخميس 8 أكتوبر الجاري، بدأت السلطات في ولايات تونس الكبرى ومنها ولاية بن عروس في تطبيق حظر التجوال ليلا من الساعة التاسعة ليلا إلى الساعة الخامسة صباحا طيلة أيام الأسبوع ومن الساعة السابعة مساء إلى الساعة الخامسة صباحا يومي السبت والأحد. كما تقرر تعليق انتصاب الأسواق الأسبوعية وتعليق صلاة الجمعة ورفع الكراسي والطاولات من المقاهي والمطاعم، بالإضافة إلى تكثيف عمليات التعقيم بالفضاءات العمومية، وتمتد هذه الإجراءات لخمسة عشر يوما منذ تاريخ إعلانها.