بدأ اعتصام الكامور منذ أكثر من ثلاث سنوات، ورغم تعاقب الحكومات بقي هذا الملفّ عالقًا في انتظار تطبيق كامل بنود الاتفاق الّذي أمضاه المعتصمون مع حكومة يوسف الشاهد في 2017. من أهمها تشغيل 1500 عاطل في الشركات البترولية وتخصيص 80 مليار سنويا لتنمية الجهة. غير أن الحكومات المتعاقبة لم تفِ بتعهداتها تجاه المعتصمين قبل أن يلتزم المشيشي تحت ضغط الشركات البترولية والتزامات الدولة الطاقيّة بتنفيذ بنود الاتفاق الأصلية في 6 نوفمبر 2020. وفيما يلي أبرز تطوّرات اعتصام الكامور تنازليّا من 2020 إلى بداية الاعتصام في مارس 2017.

السلم الزمني

  • 2020
  • 6 نوفمبر 2020

    إعلان هشام المشيشي عن التوصل لاتفاق نهائي مع المعتصمين لتنفيذ باقي بنود اتفاقية الكامور
  • 23 سبتمبر 2020

    إجراءات حكومية جديدة لفائدة تطاوين من بينها انتداب 500 شخص في شركات البيئة والبستنة
  • 16 جويلية 2020

    إعادة غلق محطة ضخ البترول بالكامور إثر عدم تطبيق كامل بنود الاتفاق الممضى منذ 2017
  • 21 جوان 2020

    تدخّل قوات الأمن لفضّ اعتصام الكامور بالقوّة وباستعمال الغاز المسيل للدموع
  • 15 جانفي 2020

    لقاء بين رئيس الجمهورية وممثّلين عن اعتصام الكامور
  • 2019
  • 19 ديسمبر 2019

    اقتحام مقرّ ولاية تطاوين في حركة احتجاجيّة إثر خطاب قيس سعيد بسيدي بوزيد في ذكرى إحياء الثورة.

    تحدّث قيس سعيّد في خطابه أمام الجموع عن المؤامرات التي تُحاك في الغرف المظلمة لنهب ثروات البلاد

  • 2018
  • 17 جويلية 2018

    إيقاف الناطق باسم اعتصام الكامور إثر شكاية تقدّم بها والي تطاوين
  • 2 أفريل 2018

    فضّ اعتصام نظّمه المحتجّون أمام ولاية تطاوين بالقوّة العامّة وإيقاف 3 معتصمين
  • 2017
  • 17 جوان 2017

    إمضاء اتفاق بين حكومة يوسف الشاهد والمعتصمين بوساطة من الاتحاد العام التونسي للشغل تنص على:

    – تمويل صندوق التنمية والاستثمار بالجهة بمبلغ 80 مليون دينار في السنة

    – تشغيل 1500 عاطلا عن العمل في الشركات البترولية

    – إدماج 3000 عاملا ضمن شركات البيئة والبستنة على 3 مراحل

  • 20 ماي 2017

    غلق محطة ضخ الوقود وتعطيل الإنتاج في حركة تصعيدية لدفع الحكومة للاستجابة إلى مطالب المحتجّين
  • 27 أفريل 2017

    الدخول في اعتصام قرب محطة ضخ الوقود بالكامور على بعد 100 كيلومتر من تطاوين
  • 25 مارس2017

    بداية الاحتجاجات في تطاوين للمطالبة بالتشغيل والإدماج ضمن الشركات البترولية