على الطريق الذي يعرف باسم طريق وادي الليل، يؤدي المنعرج الأول له إلى شارع طويل لتلة قليلة الارتفاع، والتي تسمى بحي دوار هيشر المأهول بما يقارب 87 ألف ساكن. يسمى ذلك الشارع بشارع الشهداء، ويعرف أيضا لدى سكان الحي باسم ”شارع خمسة وخمسين“ نسبة إلى الحافلة رقم 55 التي تمرّ من هناك.

حراك من رحم المعاناة

يحمل شارع 55 جزءا كبيرا من هموم سكان حي دوار هيشر، مشاغل تتعلق بفك عزلة الحي عبر توفير حافلات وعربات نقل جماعي حتى يسهل التنقل من الحي إلى الأحياء والمدن المجاورة له، وتجهيز مركز صحي يستجيب لحاجيات السكان الأساسية، إضافة إلى إيجاد حلول فعلية لمشكل البطالة. من رحم هذه المعاناة أطلق نشطاء  “المفروزون اجتماعيا”، تنسيقية انطلقت في تحرّكاتها منذ 17 ديسمبر 2018 في منطقة دوّار هيشر بولاية منوبة.