جاء في كلمة رئيس الحكومة المكلف يوسف الشاهد أن حكومته المرتقبة ستركّز على خمس أولويات من أبرزها كسب الحرب على الإرهاب وإعلان الحرب على الفساد  والفاسدين والعمل على التحكم في التوازنات المالية أمام المخاطر الحقيقية التي تتهددها.
هذه المحاور واردة ضمن الأولويات المنصوص عليها في وثيقة قرطاج التي حددت أولويات حكومة الوحدة الوطنية المرتقبة كما يلي: