Moncef Marzouki

Moncef Marzouki

Docteur en médecine et président du congrès Pour la République (CPR) parti politique non reconnu en Tunisie. Vit en exil en France.

07 أفريل 2009
لا الليل انجلى ولا القيد انكسر بل بالعكس، فكل يوم يتزايد القمع من جهة، ومن جهة أخرى يتزايد التفكك والتفسخ والانحلال داخل المجتمع والطبقة السياسة، ناهيك عن وهن كل إرادة و كل حلم حتى عند الشباب…كل هذا في ظل دوران المعارضة في نفس الحلقات المفرغة وهي تجري وراء نفس أوهام الإصلاح وتعيد إنتاج نفس الأخطاء حول قيمة انتخابات بلا قيمة
26 جانفي 2009
في 22 يناير/كانون الثاني من هذه السنة سلمت 350 جمعية مدنية من كل العالم شكوى ضد جرائم غزة إلى مكتب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بلاهاي، وذلك طبقا للفصل الخامس عشر من القانون الداخلي للمحكمة الذي يخوّل له حق المبادرة بفتح تحقيق في الجرائم التي يحاط علما بها.
07 December 2008

Needless to say, there are in Tunisia, just like everywhere else, many historians, writers, and poets, filmmakers, who have never signed a single petition against torture or corruption, while considering themselves in private as democrats. Should we blame the collapse of the democratic process on them ? May be they have not to be blamed because they are not intellectuals at all.

02 جويلية 2008
صدر للدكتور منصف المرزوقي في دمشق كتاب بعنوان ” حتى يكون للأمة مكان في هذا الزمان ” صادرته السلطات السورية ويمكنكم الإطلاع عليه وتحميله.
من موقع كيف نقرأ واقعنا المريض ونشخص بدقة وموضوعية كل أسباب المرض ثم كيف نتفاعل معه لنصبح يوما أمة جديرة بالوجود.
25 جوان 2008
حتى لا يساء فهم ما سيلي، لا بدّ من التأكيد على بعض النقاط.
أولا: لا جدال أن أفكار وقيم حقوق الإنسان هي إحدى أهم التطورات التي حصلت في الفكر الإنساني وأنه من اوكد واجباتنا تدعيمها وزرعها في ثقافتنا وجعلها جزءا لا يتجزأ منها.
ثانيا : لا جدال في أن منظمات حقوق الإنسان الوطنية […]
09 Jun 2008

Alors que de nombreux touristes français et des milliers de Franco-Tunisiens s’apprêtent à traverser la Méditerranée pour aller bronzer tranquillement sur les plages de la “douce Tunisie”, manger le “bon couscous” à l’harissa, boire du thé à la menthe à “Sidi Bou” et respirer l’odeur du jasmin, le Général Ben Ali vient de réprimer dans le sang les “révoltes populaires” de Redeyef

09 Jun 2008
إن معركة وجود هذا الموقع ، مثل بقية المعارك على فضاء الانترنت هي جزء من حرب اتخذت اليوم أكثر من مستوى لم يعهد من قبل ويجب أن يخسرها العدوّ الاستبدادي ..تماما كما خسر معركة الفاكس يوم كان إرسال فاكس وتلقيه يتطلب الاستظهار ببطاقة التعريف … تماما كما خسر معركة الهوائيات وتذكرون قانونه السخيف سنة 1996 بتجريم وتغريم مالكيه […]
02 جانفي 2007
والحق يقال أن بورقيبة – رغم كل مآخذنا عليه وأهمها أنه هو الذي ترك لنا هذا الدكتاتور وهذا النظام – أدرك الأهمية القصوى للتعليم، فخصّص له طوال عقدين من الزمن ثلث ميزانية الدولة فكانت النتيجة بحجم التضحيات. قلّ من يربط بين الرخاء النسبي الذي عرفته تونس في التسعينات- والذي صادره الدكتاتور لصالحه وهو منه براء- وبين ما غرس في السبعينات والثمانيات . قلّ من […].
02 نوفمبر 2006
إن هذا النظام الأرعن، الذي أوصل السياسة إلى مستنقع أساليب يندى لها الجبين وجلبت العار لتونس والتونسيين، هو الذي يدفع اليوم البلاد نحو مزيد من التعفن ويؤجج أسباب اللجوء للعنف . ومن ثمة ضرورة التصدي له بكل ما نقدر عليه من عزم وشجاعة ومسئولية و خاصة من طرق سلمية لمنعه من استعمال تعلة مقاومة الإرهاب للاستمرار. وفيما يخصني سأواصل ، حتى من بيتي المحاصر ليلا […].
01 نوفمبر 2006
نعم آن الأوان للخروج من الانتظارية ،من الاستقالة الجماعية، من الانتهازية، من الفردية، ومن سهولة تبرير القعود والعجز، من تسول إصلاحات هشة في مقابل بقاء نواة الاستبداد . أيها الشباب ، ارفعوا رؤوسكم ، طلقوا الخوف، ، ابتكروا في كل مكان ، وفي كل فرصة ، كل الوسائل السلمية للاحتجاج ، اخلقوا قياداتكم القاعدية ، تصدوا بكل حزم لاستبداد أكثر هشاشة مما تظنون، ض […].
05 أكتوبر 2006
نحن العرب، شعوب بلا دول في مواجهة دول بلا شعوب,مما أدي ولا يزال إلى وضعية لا تحسد عليها، لا الدول ولا الشعوب ، من أهم ملامحها ما يلي: 1-تفاقم عجز أنظمة فاقدة الهيبة، فاقدة الشرعية، فاقدة الكفاءة ،عن القيام بأبسط إصلاح أو مدّ حتى ولو جسر من القشّ بينها وبين القوى السياسية الممثلة … بل إمعانها في الفساد والتزييف والاحتماء بالأجنبي ومواصلة تطويقها ال […].
22 سبتمبر 2006
قد لا يصف تأثير كلام البابا على الوضع الحالي بين العالم العربي والإسلامي والغرب، قدر المثال الشعبي التونسي ” كانت تشخر ، زادت بف”. فالوضع كان متأزما بما فيه الكفاية، خاصة لأيام قليلة بعد احتفال الغرب بذكرى 11-9، حتى لا يحتاج لمثل هذا الحادث الجديد. فالكلمة لها معناها في الزمان والمكان والحال وليس فقط في المطلق. ولا أتصور أننا بحاجة لدليل إضافي، أو […].
04 أوت 2006
يسخر السياسيون المكيافيليون من كل رؤيا أو تقييم أخلاقي للسياسة، شعارهم السياسة لا أخلاق أو لا تكون . لكنهم لا يستطيعون باسم خيارهم نفسه، تفادي التقييم بصفة عامة انطلاقا من كون السياسة أيضا نتائج ملموسة تحققها الوسائل حتى القذرة منها … أو لا تكون. ومن هذا المنظار لا يستطيع المرء إلا أن يقف مشدوها أمام ما حققته سياسة الإدارة الأمريكية الحالية في العال […].
05 Jan 2006
Interview réalisée par Slim Bagga L’Audace, numéro 131- Janvier 2006 L’Audace : Vous venez de rentrer en Tunisie où vous avez passé près d’un mois. Les détracteurs parlent d’une cure à Sousse (informations circulant bien sûr dans les milieux tunisiens de la propagande, mais malheureusement parfois véhiculés par une certaine opposition). Quel climat polit […].
07 Oct 2005
Jamais on n’a vu un peuple réussir une révolution, pacifique ou non, sans une direction identifiée, un programme alternatif, même perçu de façon confuse. Si La CND réussit à se tenir et à tenir ses promesses, la condition nécessaire de la mobilisation populaire sera réalisée. Restera à travailler une jeunesse plus que prête. Ceci passe par la sortie des […].