عمد الشاب يسري العجيلي من منطقة العريش في ولاية القصرين إلى خياطة فمه منذ ثلاثة أيّام احتجاجا على سياسة التجاهل التي يُواجه بها المعتصمون من المعطّلين عن العمل في مقرّ ولاية القصرين منذ بدأ الاعتصام في 19 جانفي 2016.