Mohamed Arbi Soualhia

Mohamed Arbi Soualhia

Cofondateur de VstoRies, startup spécialisée en création de contenus audiovisuels immersifs et interactifs, Mohamed Arbi Soualhia s’est lancé, dès 2016, dans la production de vidéos 360° et en Réalité Virtuelle et Réalité Augmentée. Directeur artistique la section VR du festival Gabes Cinéma Fen 2021, il travaille actuellement sur la façon dont les médias immersifs peuvent façonner les perceptions du public sur des questions telles que le patrimoine, l’environnement et le réchauffement climatique.

20 أفريل 2022

بتقنية التصوير 360 درجة، فوزية القاطنة بحي شعبي بالعاصمة تحدثكم عن صراعها مع غلاء أسعار المواد الأساسية الضرورية لإعداد “خبز الطابونة” وعدم توفرها. مهنة لجأت إليها لكسب قوتها بكرامة في واقع معيشي صعب، زادته ظروف البلاد تعقيدا على تعقيد.

31 ديسمبر 2021

بدأ عبودة العرفاوي عمله كدليل سياحي في غابات عين دراهم منذ 15 سنة. يبذل عبودة جهدا في التعريف بمنطقته لاستقطاب الزائرين والسيّاح الأجانب، ويشكو في مقابل ذلك تقاعس السلطات عن القيام بواجبها ومعاضدة جهد الأدلّة السياحيّين في التعريف بالسياحة الدّاخلية والجبليّة البديلة.

29 ديسمبر 2021

عرفت حدّة جنّاوي، الأربعينيّة خرّيجة الفنون الجميلة، كيف تطوّع الطّين لصناعة الخزف يدوّيا بطريقة تقليديّة تتميز بها منطقة طبرقة وأحوازها، مبدية شغفها بهذه الحرفة التي بدأت فيها منذ سنة 2016، رغم العوائق الماديّة وصعوبة التعامل مع الطين، خاصة في ظلّ الظروف المناخية الصعبة. إلا أنّ حدّة تمكّنت من فرض هذه الحرفة في محيطها من خلال إتقان عملها وإقبال الحرفاء على شراء منتجاتها.

23 ديسمبر 2021

مشروع “الثروة الخشبية” هو مشروع طوّره فوزي العطّافي، شاب ثلاثيني أصيل منطقة عين دراهم الواقعة بالشمال الغربي للبلاد التونسية. يقوم هذا المشروع الواعد على صناعة ألعاب خشبيّة وفكريّة موجّهة بالأساس للأطفال، ويهدف باعثه إلى مزيد تثمين صناعة الخشب وتأمين مواطن شغل لشباب منطقة عين دراهم

30 نوفمبر 2021

رغم تخصّص عادل في تصميم الغرافيك وتكوين إسماعيل في مجال الكهرباء، إلا أنّهما وجدا ملاذهما في صناعة الأثاث باعتماد الخشب والنّحاس وإعادة إحياء الدمية المتحرّكة “إسماعيل باشا” التي ابتكرها والدهما الهاشمي العشّي منذ ستّينات القرن الماضي. لكن الأخوان العشّي يواجهان بعض الصعوبات في الحصول على الموادّ الأوليّة لتطوير عملهما.

22 نوفمبر 2021

يمارس راشد، 57 سنة، الصّيد البحري بالطرق التقليديّة في شاطئ المرسى، أحد أهمّ المحطّات السياحيّة في تونس الكبرى. وهو يقطن بهذه المنطقة منذ طفولته ويعيش بين منازلها الفاخرة. حاول راشد بعث مشروع خاصّ حين عودته من الخارج، ولكنّه جوبه بالعراقيل البيروقراطية، فسلك طريقا أخرى وعرة، هي طريق الصّيد البحري.