يتذكر وسام كل التفاصيل. كان قد ارتدى سترتين وسروالين. لا ليكون لديه إمكانية تغيير ملابسه عند وصوله إيطاليا، أبداً. بل لأنه كان يعاني من نزلة صدرية ويشعر بالبرد في ذاك اليوم، 10 فيفري 2011، عندما صعد على متن “الريس علي” قارب الصيد التونسي الصغير الذي كان سيحمله الى إيطاليا.