Fathi Nasri

Avocat et militant pour les Droits de l'Homme en Tunisie

08 جانفي 2007
موسم الحصاد المر مازال في بدايته و دائرة العنف الأعمى مازالت محدودة، و المعالجة الحكيمة و الشاملة هي العلاج الوحيد للقضاء على الفتنة في المهد، و لا خيار أمام الجميع سوى الاستماع لصوت العقل و تغليب المصلحة الوطنية ، ليس بالالتفاف حول ” صانع التغيير ” كما يزعم الدكتور خالد شوكات، بل بالالتفاف حول المطالب الحقيقية للشعب التونسي و إطلاق الحريات ، و إرساء […].
12 نوفمبر 2006
إن استـمـرار الـنظـام الـتـونسي في تـجـاهـل الـمسـاجـيـن الـسـيـاسيـيـن و اعتـبـارهـم مسـاجـيـن حـق عـام ” مـجـرمـيـن ” رغـم تـمتـعهـم بـصفـة ” مـسـاجـيـن سـيـاسـيـيـن ” وفـق الـمعـايـيـر الـدولـيـة، يـعـرضهــم لـعـمـلـيـة تــدمــيـر جـسـدي و مـعنـوي مـمنهـج، يـحـول الـسجيـن إلـى بـقــايـا جـسـد مـنهـك و عـليـل، و مـن لـم يـستـشهـد في الـسجـن خرج منه […].
10 أكتوبر 2006
إن المتأمل فيما أضحى يسمى بمعركة الحجاب في تونس يلحظ هذا التهافت الكبير لبعض رفات اليسار و كتاباتهم المكثفة حول طائفية الحجاب و عدم علاقته بهوية البلاد، و الملفت للنظر هو تحولهم إلى فقهاء حريصين على حسن فهم و تطبيق النصوص الدينية مرتدين لباس المجددين للفقه الإسلامي، و هذا تحول في خطاب اليسار التونسي الذي أحس أن خطابه السابق و أسلوبه في إدارة الصراع ال […].
03 أكتوبر 2006
لـيس هـنـاك مـن يـرفض الـحـوار و الـمصـالحـة و لـكـن لـلحـوار أسـس و لـلمصـالحـة مضمـون، فـالحـوار الـحقيـقي يـقـوم على الـتكـافىء و تغليـب الـمصلحـة الـوطنية و لـيس استجـابـة لإمـلاءات أو تـوبـة أو صـفـح، و لا أحـد يـريـد إطـالـة مـأسـاة الـمسـاجيـن الـسيـاسيـيـن، فـعيـب علينـا الـتسـويـق لـمقـولات مغـرضـة يـبثهـا الـمستفيـد الـحقيـقي من إطـالـة الـم […].
15 جويلية 2006
مــا أشبه اليوم بالأمس ، خــلال نكبة 1948 خاضت الجيوش العربيــة الحــرب ضــد عصابات ” الهـاغـانــا ” المدربة على القتال وحرب العصابات من خلال تجــربة عناصرها في الحرب العالمية الثانية ، وكانت معركة ” صفد ” وقتـذاك اهانة كبرى للعسكرية العربية التي جرعت الهزيمة والخيبــة ، واليـوم مدينــة”صفد ” على مرمى الكاتيوشــا اللبنـانيــة ، والمعادلة أصبحت معكوسة […].
29 جوان 2006
قبـل التصــدي لسهام الأستاذ عمــر صحابو بخصوص حــركــة النهضة ، أود لفت انتباه كاتــب المقــال الــى كون الأخ هيثــم كان عضوا فــي المكتــب التنفيــذي لحــركــة النهضة ، ورئيس مكتبهـا السيــاســي ، وعضو مجلــس الشورى بصفته تلك عند اعتقالـه سنــة 1991 ولا أظــن أن مــؤسسات حــركــة النهضة اختــارتــه لعضــوية مكتبها التنفيذي ورئــاسة مكتبها السياسي لكـ […].
18 جوان 2006
ما وقع في سجن برج الرومي يمس كل مكونات وأطياف المجتمع التونسي شعبا وأحزابا وجمعيات ومنظمات ونقابات ومؤسسات ومنابر اعلامية …يمس وجدان كل تونسي ، وكل مسلم ، وكل مؤمن باحترام مقدســات الشعوب ، يمس تونس التاريخ والهويــة والحضــارة والثقافة … فالنظام التونسي الموغل في الاستهانة بكل المقدسات والمواثيق الدولية وجه من خلال تدنيس القلرآن الكريم رسائل واضح […].
11 ماي 2006
لا أختلف معك في أغلب الأفكار التي ذكرتها حول مجاهدة الظلم وقيمة الحرية وتمثل حركة النهضة لمفهوم المصالحة الحقة ، ولم يختلف رأيي المتواضع من قافلة العودة عند طرحها في السنة الماضية في مجمله عن رأيك وقد عبرت عنه في مقال نشر بتونس نيوز في شهر نوفمبر 2005 تحت عنوان ” حركة 18 اكتوبر ، وقافلة العودة والوصايا العشر ” وأهم ما جاء فيه ” ان قرار العودة ليس دعوة […].
21 نوفمبر 2005
ماذا بعد اضراب الجوع؟ ظل هذا السؤال يطرح منذ انطلاق حركة 18 أكتوبر ، واليوم دقت ساعة الجواب بعد تعليق اضراب الجوع واعلان المضربون الثمانية في ندوة صحفية عن بديلهم بتكوين ” الهيئة الوطنية للمتابعة. […].
15 نوفمبر 2005
أمام اتساع رقعة الحركة الاحتجاجية في تونس واتساع صداها بالخارج , وخطورة المنعرجات القادمة و أهمية الاستحقاقات المقبلة , وايمانا منا بأن المصلحة الوطنية تعلو فوق الحسابات الضيقة , وحرصا منا على نقاء ووضوح الخط السياسي لهذه الحركة لكونها ليست ” أصلا تجاريا ” , واحتراما منا لأخلاق المسؤولية التي سنسأل عنها أمام شعبنا وأمام الله عز وجل ارتأينا توجيه هذا ا […].