اعتصام 225 طالب لجوء أمام مبنى المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بتونس

يعتصم نحو225 طالب لجوء من جنسيات مختلفة أمام مبنى المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بتونس العاصمة. احتجاجات انطلقت منذ فيفري 2022 بمكتب المفوضية بجرجيس، طلبا لإجلائهم من تونس بعد تعرضهم للإهمال وسوء المعاملة. وضعيات إنسانية دقيقة تاهت بين مكاتب المفوضيات و العلاقات الدولية المعقدة.

الساعة الخامسة والعشرون: ثلاث قصص تونسية من الحرب الروسية-الأوكرانية

في العام 1949، كتب الروائي الروماني قسطنطين فرجيل جورجيو روايته المرعبة عن الوداع والخوف “الساعة الخامسة والعشرون” وكان بطله أيوهان موريتز يحلم بالسفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ثم العودة إلى قريته الرومانية فانتانا ليحقق أحلامه الصغيرة فيها، لكن حياته انقلبت إلى رعب، بسبب وداع قصير، ساعات قبل موعد الباخرة المتجهة إلى الضفة الأخرى، وانتهى به المطاف متنقلا بين المعتقلات النازية و سجون الأسرى. في هذا العام، بعد قرابة السبعين عاما من أحداث تلك الرواية، هاهي حرب حقيقية أخرى تحط أوزارها في أوكرانيا، فدار الحديث عن نازيين جدد وعن شحذ العزائم للتعبئة والتجنيد، عن الحطام وعن صافرات الإنذار والملاجئ وعن رحلات الهروب غير الآمن.

عن رحلة اللاجئين السوريين في ألمانيا إلى جامعاتهم

يُحاول الناجون السوريون في بلدان اللجوء امتلاك زمام حياتهم، والإمساك بعناصرها العمل والدراسة وغيرها ضمن الظروف المتاحة. في كثيرٍ من الأحيان، لا يتعلّق الأمر فقط بتدبّر الأمور من أجل المستقبل، بل يخصّ أيضاً طريقة مواجهة ما جرى، وفهمه واستيعابه والتغلّب عليه. في ألمانيا وحدها أكثر من 700 ألف لاجئ سوري، أكثر من نصفهم، حسب مركز التبادل الأكاديمي الألماني، أعمارهم أقل من 25 سنة. يبحث هذا النص في سؤال التعليم الجامعي للاجئين السوريين في ألمانيا عبر تتبع قصص سوريات وسوريين توقف تعليمهم في سوريا بسبب ظروف الثورة والحرب، ويحاولون الآن استئناف حياتهم الأكاديمية حيث توقفت، أو إعادة بنائها من جديد.

From Eritrea to Tunisia through Libya: Refugees escaping death

On March 21, 2019, the Medenine refugee shelter closed its doors. Tunisia Red Crescent’s regional committee called for the closure two weeks after the protest movement carried out by a group of immigrants, refugees and asylum seekers on March 7. Protesters had left the center and set out on foot towards the Libyan border, calling attention to catastrophic conditions at the center, a facility which houses 210 occupants in spite of a 100-person capacity. It was here where, on March 11, a 15 year-old asylum seeker attempted suicide by cutting his wrists. Nawaat met with some of its residents to uncover the truth about this shelter.

من اريتريا إلى تونس مرورا بليبيا: قصّة هروب لاجئيْن من الموت

تقرّر غلق مركز إيواء المهاجرين بمدنين في 21 مارس 2019 بطلب من اللجنة الجهوية للهلال الأحمر في هذه الولاية بعد أسبوعين من التحرّك الإحتجاجيّ الذّي نفذّه مجموعة من المهاجرين واللاجئين وطالبي اللجوء هناك في 7 مارس 2019، بالخروج سيرا على الأقدام في اتجاه الحدود الليبيّة. وقد جاء هذا الاحتجاج على خلفيّة سوء ظروف الإقامة في مركز يؤوي 210 شخصا وهو الذّي لا تتجاوز طاقة استيعابه المائة، وبعد إقدام أحد طالبي اللجوء والبالغ من العمر 15 عاما، على محاولة الانتحار بقطع شرايينه. تسارع الأحداث، دفعنا إلى الإقتراب من هذا المركز والبحث عن حقيقة الوضع داخله، ليكون لنا لقاء مع بعض قاطنيه.

Choucha refugees in La Marsa, abandoned by Tunisian authorities and the UNHCR

They arrived in La Marsa from Choucha refugee camp in June 2017, and were supposed to stay for a few days time while their situation was worked out. But still today, the 34 exiles remain in La Marsa. After fleeing Libya in 2011, their asylum applications were rejected in 2012 by the United Nations High Commissioner for Refugees (UNHCR). They eagerly hoped for the re-examination of their files during the six years they spent in Choucha. Eight months after their arrival in La Marsa’s youth center, their living conditions have severely deteriorated and the competent authorities have abandoned their case.

Réfugiés de Choucha à la Marsa : Abandonnés par les autorités tunisiennes et l’UNHCR

Arrivés de Choucha en juin 2017, ils devaient être hébergés pour quelques jours seulement à la Marsa en attendant de résoudre leur situation. Pourtant ils y sont toujours aujourd’hui. Après avoir fui la Libye en 2011, leurs demandes d’asile avaient été rejetées en 2012 par le Haut-Commissariat des Nations Unies pour les Réfugiés (UNHCR). Ils ont espéré un réexamen de leurs dossiers pendant 6 ans, dans le camp de Choucha. Huit mois après leur arrivée à la maison des jeunes de La Marsa, les conditions de vie des 34 réfugiés et déboutés se sont gravement détériorées et les autorités compétentes ont abandonné le dossier.

Tunisia follows lead on Europe’s migration strategy

Since the beginning of February, the EU’s revamped strategy to reduce the number of migrants arriving on European shores has suscitated fervent reactions from south to north of the Mediterranean. On February 3, European Council members met in La Valetta, Malta, where they signed a declaration committing to « step up our work with Libya as the main country of departure as well as with its North African and sub-Saharan neighbors. » On the heels of the summit, the Tunisian government has, more or less, followed the lead of its European partners, having been promised sizeable economic packages in exchange for cooperation in curbing the human flow across the Mediterranean.

Lettre d’un réfugié Palestinien à un réfugié Syrien رسالة من لاجئ فلسطيني إلى لاجئ سوري

C’est en parcourant un tweet de @Khalilbm adressé à @KarimaSouid que nous avons découvert ce remarquable texte, au style si singulier, décrivant la tragédie des réfugiés. Le texte nous a beaucoup touchés, comme d’autres du reste sur le réseau Twitter, tant par son contenu que par le style de son auteur. Ce dernier, usant d’un habile cynisme destiné à donner de la répartie à cet autre cynisme, celui de ceux qui observent… ou font du vent -non sans opportunisme- autour du drame de la question des réfugiés.

لاجئون غاضبون يمنعون افتتاح معرض بصمات عن مخيم شوشة

“أسرة واحدة مشردة بسبب الحرب رقم أكبر من أن يحتمل” بهذا الشعار جنبا إلى جنب مع عشرات الصور التي ترسم مأساة اللاجئين اختارت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين افتتاح معرض “بصمات عن مخيم شوشة” في المركز الوطني للفن بحي بلفدير مساء أمس الأربعاء 19 جوان الجاري. لكن هذا الإفتتاح عرف حضور عدد من اللاجئين الساخطين على قرار إغلاق مخيم شوشة، وهم يحملون شعارت من بينها : لن نقبل العيش دون كرامة، رغم قطع الماء والكهرباء نحن صامدون، إغلاق مخيم شوشة كارثة إنسانية.

The thwarted Tunisian right of return

Held in Geneva in late June, the conference of the International Association of Tunisian Expatriates (IATE) provoked the ire of the Tunisian authorities. Several human-rights activists and lawyers were intimidated or assaulted by plainclothes police at the Tunis-Carthage airport just for having attended the Geneva meeting and backing the basic rights of hundreds of exiled Tunisians to return home.

أيها المُهَجَّرون التونسيون اتحدوا

إن إغفال قضية المهجرين أو تأجيلها في ساحة الحراك الحقوقي والسياسي لن يخدم قضية المساجين بقدر ما يخدم الاستبداد. فهو يحرم المعارضة الوطنية من ملف حقوقي وسياسي محرج للاستبداد ومن جبهة ضغط قوية باعتبار مساحات الحرية التي تتوفر لها على الصعيد الإعلامي. كما أن الصمت عليها يوفر للاستبداد فرصة ثمينة للاختراق وتفتيت جبهة الصمود عبر ابتزاز بعض المناضلين […]

Amman: a long term temporary stage for Iraqis

We’re not staying here” keeps on saying Razaq, a 45 years old Iraqi mechanical engineer. Razaq is as 500 000 Iraqis that left their devastated country to settle in Jordan, according to Jordanian official sources. They moved “temporarily” as they say, at least as they hope. 53 331 of them are registered at the UNHCR in Amman, the Jordanian capital. Razaq came to Amman […]